الاردن

08:16
الأربعاء, تموز (يوليو) 18, 2018

"مطار الملكة علياء الدولي" يستضيف الاجتماع والمؤتمر والمعرض الإقليمي العاشر لمجلس المطارات الدولي لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ

الأربعاء, نيسان (أبريل) 29, 2015

تحت رعاية معالي الدكتورة لينا شبيب وزيرة النقل، أطلقت "مجموعة المطار الدولي"، الشركة الأردنية المسؤولة عن تطوير وتوسعة وتشغيل مطار الملكة علياء الدولي، فعاليات "الاجتماع والمؤتمر والمعرض الإقليمي العاشر لمجلس المطارات الدولي لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ"، وذلك يوم الاثنين 27 نيسان 2015. وتستضيف المجموعة هذا الحدث، الذي يقام للمرة الأولى في الشرق الأوسط، على مدى ثلاثة أيام وحتى 29 نيسان الحالي في مركز الملك الحسين بن طلال للمؤتمرات في منطقة البحر الميت. ويتمّ تنظيم المؤتمر لهذا العام تحت عنوان "الحفاظ على استدامة نمو قطاعي الطيران والسياحة وسط التحديات غير المسبوقة"، حيث يستقطب حوالي 400 شخصية من كبار العاملين والمسؤولين وذوي العلاقة بقطاع خدمات المطارات من مدراء تنفيذيين وجهات حكومية ومختصين ومزوّدي خدمات من جميع أنحاء العالم. ويتناول الاجتماع عدداً من ورشات العمل والاجتماعات والجلسات الحوارية، والتي تهدف إلى مناقشة مواضيع متنوعة تتعلق بالتنمية المستدامة للمطارات ودراسة أساليب تحقيق استدامة أعمال المطارات، في ضوء تطور اتجاهات الصناعة والتحديات التي تتجاوز الحدود التقليدية للأعمال. وفي سياق فعاليات الاجتماع والمؤتمر والمعرض الإقليمي العاشر لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ، قام مجلس المطارات الدولي لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ باستضافة حفل جوائز "جودة خدمات المطارات" يوم الثلاثاء 28 نيسان 2015. وتنقسم هذه الجوائز إلى أربع فئات، هي فئة أفضل مطار بحسب المنطقة وأفضل مطار من حيث الحجم وأفضل مطار صغير وأفضل تقدّم متحقّق، حيث تمّ اختيار الفائزين من خلال استطلاع "جودة خدمات المطارات"، والذي يعد أحد أبرز البرامج العالمية لقياس مدى رضا المسافرين عبر المطارات. وبحسب هذا الاستطلاع لعام 2014، فقد حقق مطار الملكة علياء الدولي قفزةً هائلةً في تصنيفه من بين مطارات المنطقة، وأحرز المركز الأول عن فئتي "أفضل مطار في المنطقة: الشرق الأوسط" و"أفضل تقدّم متحقِّق في المنطقة: الشرق الأوسط"، فيما يعدّ إنجازاً تاريخياً لمطار المملكة الرئيسي. وبهذه المناسبة قال كيلد بنجر، الرئيس التنفيذي لـ "مجموعة المطار الدولي": "يسعدنا استضافة الاجتماع والمؤتمر والمعرض الإقليمي العاشر لمجلس المطارات الدولي لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ، والذي يقام للمرة الأولى في المنطقة، فمن خلال احتضان هذا العدد الكبير من خبراء قطاع خدمات المطارات من مختلف دول العالم تحت سقف واحد، نسعى إلى تسليط الضوء على الأردن ووضعه على الخارطة العالمية كبلد مُضيف قادر على استضافة الفعاليات البارزة ومناقشة التحديات والفرص والمواضيع الملحّة ضمن قطاع خدمات المطارات محلياً وإقليمياً وعالمياً. وبهذه المناسبة، أتوجّه بالشكر والتقدير لوزارة النقل الأردنية ممثَّلة بمعالي الدكتورة لينا شبيب على رعايتها لهذا الحدث، كما أشكر مجلس المطارات الدولي على دعمه لتنظيم حدث بهذه الأهمية، وعلى ثقته التي وضعها في "مجموعة المطار الدولي" لاستضافة هذه الفعالية المرموقة في الشرق الأوسط." ومن جهته، قال فريدريك بيكولو، رئيس مجلس المطارات الدولي ورئيس سلطة مطارات ساراسوتا ماناتي ورئيسها التنفيذي: "تعد منطقة آسيا والمحيط الهادئ ومنطقة الشرق الأوسط من المناطق الديناميكية في العالم فيما يتعلق بقطاع الطيران، إذ أن استمرارية نجاح هذه الصناعة واستدامة نموها يعتمدان بشكل كبير على مدى تناغم عمل الجهات المعنية بها ومدى فعالية المبادرات التي نطلقها. وبهذه المناسبة، نشكر "مجموعة المطار الدولي" على مهنيّتها العالية في استضافة هذا الحدث، والذي نعدّه المنصة المثالية لتحقيق رؤيتنا لتنمية قطاع الطيران."